Can Mental Health Issues Affect Family Relationships? | Priory Wellbeing Centre Dubai Mental Health News and Blog | Priory Wellbeing Centre Dubai

هل من الممكن أن تؤثر مشاكل الصحة النفسية على العلاقات الأسرية؟

من الممكن أن يؤثر المرض العقلي على جميع أفراد الأسرة. فإذا كان أحد أفراد أسرتك يعاني من إحدى مشاكل الصحة النفسية، ربما يمثل ذلك فترة عصيبة على كل شخص قريب منه.

ومن الممكن كذلك أن يؤثر تقديم الرعاية لأحد أفراد الأسرة المصاب بحالة صحية نفسية على صحتك ورفاهيتك، لاسيما إذا لم تتمكن من الحصول على المساعدة والدعم المناسبين. وإذا كنت تعاني من التوتر والقلق، ربما ستتعرض بنفسك للأعراض التالية:

الأعراض الجسدية

  • الإعياء
  • الصداع
  • الصداع النصفي
  • فقدان الشهية
  • الأرق
  • أعراض عاطفية وإدراكية
  • القلق
  • الاكتئاب
  • الشعور بالذنب
  • الخوف
  • الغضب
  • الارتباك

الأعراض السلوكية

  • تغيرات في السلوكيات
  • الانسحاب الاجتماعي

من الممكن أن تواجه العديد من الأسر بعض الصعوبات المالية كذلك إذا كانوا غير قادرين على أداء أعمالهم بالقدر الذي اعتادوا عليه نتيجة لمسؤوليات الرعاية التي يتحملونها. وقد يؤثر تقديم الدعم لشخص يعاني من حالة صحية نفسية أيضًا على صداقاتك وحياتك الاجتماعية، إذ لا يكون لديك وفرة من الوقت للقيام بالأشياء التي كنت تستمتع بها قبل تحمل تلك المسؤوليات.

اعتني بنفسك جيدا

من الأهمية بمكان أن تعتني بنفسك عند تقديم الدعم لشخص يعاني من حالة صحية نفسية وأن تمنح نفسك الوقت والمساحة اللازمتين للاعتناء بصحتك ورفاهيتك. فهذا الأمر مهم بالنسبة إليك، فلو كانت بطاريتك فارغة باستمرار، فكيف يُتوقع منك تقديم الدعم لشخص آخر على نحو فعال؟

  • خصص بعض الوقت لنفسك حتى لا ترهق نفسك وتجهدها
  • تشارك أدوار الدعم مع الآخرين
  • قم بممارسة أساليب تقليل الضغط الذهني
  • ابحث عن شخص تتحدث معه حول ما تشعر به

التعامل مع الأشخاص الذين يعانون من حالات صحية نفسية في أسرتك

عند تقديم الدعم لشخص في الأسرة يعاني من حالة صحية نفسية، تأكد من أنك أنت والأشخاص الآخرين المقربين منه تقدمون إليه المساعدة بالطرق التالية:

  • اسأل عما إذا كان هناك أي طريقة يمكنك من خلالها تقديم المساعدة – فإنه قد يحتاج إلى الدعم عند حضور موعد مع الطبيب أو بدء ممارسة هواية جديدة مثل دروس الرقص أو التمارين إذا لم يرغب في القيام بذلك بمفرده.
  • اقضِ بعض الوقت معه - مجرد قضاء الوقت مع الشخص المصاب سيظهر له مدى اهتمامك به. وربما لا تعرف ما الذي يمكنك قوله ولكن مجرد تواجدك معه كمقدم للدعم وأذن صاغية له ستكون مساعدة قيمة بالنسبة إليه.
  • كن منفتح الذهن - قد لا تفهم بشكل كامل حالة الصحة النفسية التي يمر بها، لذا حاول أن تكون منفتح الذهن وأن تستمع إلى مخاوفه. ولا تستخدم عبارات مثل "ابتهج" أو "استجمع قواك"، فهذه العبارات ليست مفيدة ويمكن أن يكون لها تأثير سلبي على الشخص المصاب.
  • أظهر له أنه يمكنه الوثوق بك - فإن إظهار الاحترام للشخص يساعد في بناء الثقة وتعزيز احترامه لذاته. وسيساعده ذلك لأن حالات الصحة النفسية غالبًا ما تقلل احترام الشخص لنفسه وثقته بذاته.
  • لا تسترسل في الحديث عن الصحة النفسية - عندما تقضيان الوقت معًا، ابحث عن أشياء أخرى للحديث عنها بخلاف مسألة الصحة النفسية.

يمكن الحصول على الدعم اللازم في مركز برايوري ويل بيينج دبي

إذا كنت تشعر أنك أو الشخص الذي تقوم على رعايته بحاجة إلى مساعدة مهنية، فإن تلقي الدعم المناسب من طبيب نفسي محترف يعد خطوة مهمة يجب اتخاذها.

لمعرفة المزيد حول دعم الصحة النفسية المقدم في مركز برايوري ويل بيينج دبي، اتصل على الرقم 97142453800+ للتحدث إلى أحد أفراد فريقنا الإداري اليوم بثقة أو أرسل نموذج استفسار عبر الإنترنت.

تانيا دارامشي، مستشارة نفسية

تمت مراجعة هذه الصفحة من الناحية الإكلينيكية من قِبل تانيا دارامشي (حاصلة على بكالوريوس خدمة اجتماعية، وماجستير في علم النفس، مستشارة نفسية، مدينة دبي الطبية، الإمارات العربية المتحدة). تتمتع تانيا بخبرة تزيد عن 18 عامًا في مجال تقديم الاستشارات المتعلقة بالصدمات والتدخل في أوقات الأزمات وإساءة معاملة الأطفال وإدمان المواد واضطراب التعلق والاكتئاب والقلق والتوتر والحزن وعلاج الأزواج واضطرابات المزاج والأمراض المزمنة واضطراب التكيف. يمكنك الاطلاع على الملف التعريفي لتانيا بالكامل من هنا.